حقظ بيانات الدخول   

 

 

 عش بطلًا


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقناة اليوتيوبدخول
10 رمضان : تم إضافة الحلقة الأولى من المسابقة الأضخم للأطفال في مجال القرآن الكريم .... المدير العام

شاطر | 






 

 عش بطلًا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قمر المنتدى
avatar
الأوسمة :
ذكر
عدد الرسائل : 8079
العمر : 21
الإقامة : .....
الدولة :
الجنسية :
تاريخ التسجيل : 04/11/2017
السٌّمعَة : 8

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: عش بطلًا   الخميس مايو 10, 2018 5:08 pm

عش بطلًا




المحافظةُ على العزِّ محافظةٌ على الكرامة الإنسانيَّة، فإذا أردتَ الهروبَ مِن المَهانة ومِن شَماتةِ الأعداء، فعِشْ عزيزًا، حتى وإن كنتَ أقلَّ عددًا وعُدةً مِن عدوِّك، ومَن فَهِمَ هذا المغزى عرَف طريقَه إلى النصر، ومَن أتقَنَ هذا المبدأَ عرَف صناعةَ البطولة!


وضريبةُ العزَّة ضريبةٌ باهظةٌ، لكن لن يتردَّد العقلاءُ في البحث عنها والوصولِ إليها، وليستْ هناك مشكلةٌ في الهزيمة على الإطلاق، إنما المشكلةُ أن تكون خانعًا، وأن تُسلِّمَ رقبتَك لعدوِّك وأنت لن تعيشَ غيرَ حياةٍ واحدة، وعُمُرُك لن يتكرَّر مرةً ثانيةً، فلماذا لا تَعزِم على أن تَعيشَه عزيزًا عظيمًا بَطَلًا؟!


كثيرٌ مِن الأبطال صمَدوا إلى آخر لحظةٍ، فقد قاتَل عمر المختار عشرين سنةً، ولَمَّا أُسِرَ كان إلى جانبه مِن رِفاقه الأبطال ما يَقرُبُ من أربعين بطلًا من جنوده، ومع ذلك أنْصَتتْ له الدنيا، وأذعَن له التاريخُ، وما زال أعداؤه يَرتجفون مِن اسْمِه إلى اليوم، وعندما حُوكِمَ وجاء الأمرُ بالإعدام، لم يَفُتَّ ذلك في عَضُدِه، ولم يَهِنْ أو يَضْعُفْ، بل مشى مبتسمًا إلى حبلِ المِشْنقةِ، ثابتَ القلب رافعَ الهامَةِ، ولو أنه انكسَر في تلك اللحظة، لَمَا سطَّرتْه حروفُ التاريخ، وكان نتيجةَ استشهادِه قيامُ ثورةٍ منتصرةٍ على خُطاه، وهكذا الأبطالُ!


تَذكُر لنا كتبُ التاريخ أن آخر ملوك الأندلس - وهو أبو عبدالله الصغير - لَمَّا عاش في التَّرف، وضاع في لَهْوِه ولَعِبِه، وأحاطَ به الأعداءُ من كلِّ جانبٍ، دبَّت الهزيمةُ في قلبه، وسيطَر عليه الخوفُ؛ لأنه كان يُحِبُّ الحياة ولو على حساب دينه ووطنه وأُمَّته وشعبِه، وكان عاشقًا للمُلك ولو على حساب العيشِ في هَوانٍ وذِلَّةٍ، فأَذلَّه الله بالملكة إيزابيلا عندما أهانتْ كرامتَه، ووافَق على تسليم الأندلس لها، بشرط أن يتولَّى هو وأحفادُه الملك مِن قِبَلِها ومِن قِبَلِ زوجِها فرديناند، وكانت قد أقسَمت للقسيس - الذي كفَلها ورعاها، وقام بتربيتِها - أن سقوط عرش المسلمين في الأندلس سيكون على يديها!


ولقد أقسَمتْ هذا القسم، ثم نالَت ما أرادتْ في ظلِّ ضَعْفِ وخَوَرِ أبي عبدالله الصغير، ففي الأدب الإسباني - وهذه الرواية واقعية في تاريخ إيزابيلا - أن هذه المرأة أقسَمتْ ألا تَخلَعَ قميصَها الداخلي حتى تدخُلَ غرناطة، وسُمِّي قميصُها القميصَ العتيق، ولَمَّا اشترَط عليها أبو عبدالله الصغير أن يكون له المُلك ولأحفادِه مِن بعدِه بشكلٍ صُوري فخري - وافَقتْ، وتَمَّ الاتفاق على هذا في سبيل ضياع مملكة المسلمين في الأندلس، وقد كانت جيوشُ المسلمين قد وصلَت قبل ذلك إلى جنوب باريس على يد الفاتحين العُظماء، وكانت جيوشُ سليمان القانوني قد وصلَت إلى وسط (فيينا) عاصمة النمسا، ودخلَت (بودابست) في بلاد المجر، فلمَّا دخلوا قصر أبي عبدالله الصغير، بكى وندِم على تلك المَهانة والذِّلة، فقالت له أُمُّه عائشة قولتَها المشهورة: ابْكِ مثلَ النساءِ مُلكًا مُضاعًا لَم تُحافِظْ عليه مثلَ الرِّجالِ.


يقول كاتب مغربي شهير دوَّن التاريخَ وهو يبكي على تلك المأساة: والله لقد رأيتُ أحفادَه عالةً يتسوَّلون، ويَسألون الناس في شوارع المغرب العربي، ضيَّع مُلكَ الأندلس في سبيل أن يبقى الملكُ له ولأحفادِه، فتسوَّل أحفادُه في شوارع المغرب، ولقد عاش بعد ذلك شريدًا فقيرًا ومات فقيرًا.


لم يَحترم النصارى أيَّة اتفاقية عندما دخلوا الأندلس، فجرَّموا الإسلام، وذبَحوا المسلمين، ومثَّلوا بالجُثث، وكانوا يَبقرون بطونَ الحوامل، ويُحرِّقون بيوتَ الناس على ساكنيها!


العُمرُ لن يتكرَّر، والحياةُ لا تكون إلا مرةً؛ فاصْمُدْ إلى النهاية، تَعِشْ بطلًا حرًّا كريمًا، رافعَ الرأس، شامِخًا، وإن حنيتَ رأسَك اليوم، فلن تُواتِيَك الفرصةُ مرةً أخرى لتَرفَعَه:


فإمَّا حياةٌ تَسُرُّ الصَّديقَ  *** وإمَّا مَماتٌ يَغيظُ العِدَا


وهناك عبارة لا بدَّ أن تكون نُصْبَ عينيك، وهي: "ما دُمتَ ستموتُ، فعِشْ بطلًا".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مراقبة قسم الانمي
avatar
الأوسمة :
انثى
عدد الرسائل : 37643
العمر : 23
الإقامة : ·♥ في وطني المجروح ♥·
الدولة :
الجنسية :
تاريخ التسجيل : 19/07/2013
السٌّمعَة : 164

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عش بطلًا   الخميس مايو 10, 2018 5:21 pm

ربي يسلم اياديك على جميل طرحك
يعطيك العافية ويرضى عنك








تسلم اياديك حبيبتي ليونتي على التوقيع الحلو مثلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشرف منتدى الأنمي الحديث
avatar
الأوسمة :
ذكر
عدد الرسائل : 39792
العمر : 29
الإقامة : spacepower
الدولة :
الجنسية :
تاريخ التسجيل : 20/05/2009
السٌّمعَة : 58

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عش بطلًا   السبت مايو 12, 2018 9:58 pm





كالعادة إبداع رائع


وطرح يستحق المتابعة

شكراً لك

بإنتظار الجديد القادم











اشكر اختي لين على التوقيع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشرف منتدى التسالي والطرائف
avatar
الأوسمة :
ذكر
عدد الرسائل : 45113
العمر : 33
الإقامة : الرمادي
الدولة :
الجنسية :
تاريخ التسجيل : 01/05/2008
السٌّمعَة : 50

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عش بطلًا   السبت مايو 12, 2018 11:14 pm

شكري وامتناني لك على جمالية انتقائك
..
ربي يجزيك الخير ويبارك بجهودك الطيبة











قال عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) :
" العراق جمجمة العرب وكنزالرجال ومادة الامصار ورمح الله في الارض فاطمئنوا فإن رمح الله لا ينكسر "
فليخسئ من يتكلم عن العراق بسوء

___
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نائبة المدير العام
avatar
الأوسمة :
انثى
عدد الرسائل : 49569
تاريخ التسجيل : 18/02/2008
السٌّمعَة : 116

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عش بطلًا   الأحد مايو 13, 2018 10:45 pm

.


مشكور اخي الكريم
على جهودك الطيبة التي اذهلتنا
بارك الله فيك وجزاك خيرا











_--_--_

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشرفة منتدى الأنمي القديم
avatar
الأوسمة :
انثى
عدد الرسائل : 45163
العمر : 31
الإقامة : العـــراق
الدولة :
الجنسية :
تاريخ التسجيل : 05/02/2009
السٌّمعَة : 45

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عش بطلًا   الإثنين مايو 14, 2018 12:41 am

.


يوركت وجزيت كل الخيرات
على جميل هذه الانتقاءات
لاحرمنا المولى هذه المجهودات













كل شكري لمن اهداني هذا التوقيع


شوفوا مشاركاتي عيني عيني ☺
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عش بطلًا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سبيس باور :: منتدى المحاضرات الاسلامية والبرامج الرمضانية-
انتقل الى: